البورصة المصرية تكتسي باللون الأحمر وتواصل السقوط

البورصة المصرية تكتسي باللون الأحمر وتواصل السقوط

14 مليار خسائر في 3 أيام..

 تواصل البورصة المصرية معاناتها منذ بداية هذا الأسبوع حيث وصلت خسائرها في ثلاثة جلسات على التوالي نحو 14 مليار جنيه، وذلك مع ثاني أسبوع من تنصيب السيسي، حيث جاءت خسائرها مع أولى جلسات الأسبوع بخسارة 3 مليار جنيه يوم الأحد وواصلت خسائرها مع ثاني جلسات الأسبوع يوم الاثنين بخسارة 5.5 مليار وهوت مؤشراتها للمنطقة الحمراء في تعاملات اليوم الثلاثاء بخسائر بلغت 5.3 مليار جنيه.

5.3 مليار خسائر اليوم

هوت مؤشرات البورصة المصرية خلال تعاملاتها اليوم الثلاثاء، بنسبه 1.47% حيث سيطر اللون الأحمر على أسهمها، لتواصل تراجعها لليوم الثالث على التوالي، متأثرة بعمليات بيعية مكثفة وعشوائية من قبل المستثمرين المصريين والعرب على الأسهم القيادية والصغرى والمتوسطة.

وفقد رأسمالها السوقي نحو 5.3 مليار جنيه ليتراجع المؤشر الرئيسي دون مستوى 8400 نقطة تزامنا مع أداء الحكومة الجديدة برئاسة المهندس إبراهيم محلب اليمين الدستورية أمام رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي في مقر الرئاسة الجمهورية بالرغم من العمليات الشرائية المكثفة التى قام بها المتعاملون الأجانب، حيث تراجع المؤشر الرئيسى EGX30"" الذى يقيس أداء أنشط 30 شركة مقيدة بالسوق، بنسبة بلغت 1.47% ليغلق على 8396.82 نقطة.

وهوى المؤشر "EGX70"، الذى يقيس الأسهم الصغيرة والمتوسطة، بنسبة بلغت 1.29% مغلقا على 591.77 نقطة، بينما تراجع EGX100 الأوسع نطاقا والأكثر انتشارا بنسبة بلغت 1.23% مغلقا على 1041.8 نقطة.

5.5 مليار خسائر أمس

وسجلت البورصة المصرية هبوطاً كبيراً في تعاملات أمس الاثنين حيث هوت مؤشراتها للمنطقة الحمراء،في - ثانى جلسات الأسبوع – وذلك بدعم من الضغوط البيعية وعمليات جني الأرباح من قبل المستثمرين المصريين، فيما اتجهت تعاملات المستثمرين العرب والأجانب نحو الشراء، وتراجع رأس المال السوقى بنحو 5.5 مليار جنيه.

وتراجع المؤشر العام للبورصة المصرية "EGX 30" بنسبة 1.53 %، وأغلق بنهاية الجلسة عند مستوى 8522 نقطة، مقابل 8665 نقطة بداية الجلسة.

كما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "EGX 70"، بنسبة 1.34 % وهبط لمستوى 599 نقطة، فيما ارتفع تراجع "EGX 100"، الأوسع نطاقًا، بنسبة 1.24 % وهبط لمستوى 1054 نقطة.

وكانت البورصة المصرية، قد خسرت بمنتصف جلسة أمس الإثنين نحو 3.18 مليارات جنيه وهوت مؤشراتها للمنطقة الحمراء، فيما اتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب نحو الشراء، عززت الضغوط البيعية وعمليات جنى الأرباح من قبل المستثمرين المصريين والعرب.

3 مليار خسائر أول أمس

وسجلت مؤشرات البورصة المصرية تراجعات جماعية في ختام تعاملات الأحد بمستهل تعاملات الأسبوع متأثرة بعمليات بيع من قبل المؤسسات وصناديق الاستثمار الأجنبية، حيث خسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة نحو 2.9 مليار جنيه ليصل إلى مستوى 493 مليار جنيه وسط تعاملات بلغت نحو 774 مليون جنيه.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية "EGX30" بنسبة 1.05% ليبلغ مستوى 8654.45 نقطة كما انخفض مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "EGX70" بنسبة 0.13% ليبلغ مستوى 65ر607 نقطة، كما شملت التراجعات مؤشر "EGX 100" الأوسع نطاقا والذي خسر نحو 0.28% من قيمته ليصل إلى مستوى 61ر1067 نقطة.

ويذكر أن خسائر البورصة المصرية خالفت جميع التوقعات خلال جلسة اليوم، خاصة بعد أداء حكومة السيسي الجديدة، أمام السيسي وهذا يعتبر مؤشر سلبي بالنسبة للاقتصاد المصرى وخاصة بعد الوعود بالاستقرار الذى ربما يكون بعيد المنال هذه الفترة.

بقلم: 
أحمد طلب
المصدر: 
الأمة